سليانة : الكاتب كمال الرياحي يوقع روايته الاخيرة البيريتا يكسب دائما

سليانة : الكاتب كمال الرياحي يوقع روايته الاخيرة البيريتا يكسب دائما


بدعوة ودعم من مركز اليف سليانة وقّع الكاتب كمال الرياحي روايته الاخيرة \"البيريتا يكسب دائما \"وهي عبارة عن سيرة مسدس تخوض في عالم الجريمة السياسية،بحضور عدد من نشطاء من جمعية متطوعون بوعرادة والمثقفين والكتاب بالجهة وقد كان كمال الرياحي ابن ولاية سليانة وقع روايته بدار الثقافة الطاهر الهمامي ببوعرادة. 

وفي هذه الرواية إختار الكاتب إقتحام محظورا جديدا وهو المحظور السياسي، فكلمة البيريتا التي اعتمدها كعنوان  لروايته هي اسم نوع المسدس الذي تمت به عملية الاغتيالات السياسية في تونس بعيد الثورة وكان من ضحايها الزعيم اليساري شكري بلعيد والزعيم القومي محمد البراهمي وقد تضاربت الأخبار حول هذا السلاح وحول التقرير للتحليل البالستي حتى اتهم بعض المحامون الماسكون بالقضية الداخلية عندما لمحوا أنها تستعمل هذا السلاح مما اضطر وزير الداخلية للخروج في الاعلام وتكذيب هذا الادعاء.
ويعتبر الكاتب كمال الرياحي من الكتاب المثيرين للجدل وكلما اصدر عملا جديدا إلا و احدث ضجيج واسعا حول اعماله  
بإعتباره مُثقّفٌ واسعُ المعرِفةِ والاطّلاع ويحسن التعامل مع المفردات ، كاتبٌ متمكِّنٌ من أدواته، مُنشِّطٌ للحياة الإبداعيّة والثقافيّة في تونس و خارجها 

footer
Top